خسائر بالمليارات وهبوط لأدنى مستوى في 2023.. لماذا هوت بورصة مصر اليوم؟


04:30 م


الأربعاء 15 مارس 2023

كتبت- شيرين صلاح:

تراجعت مؤشرات البورصة بشكل حاد مع خلال جلسة تعاملات اليوم الأربعاء، مدفوعة بمبيعات المستثمرين المصريين، وخسر رأس المال السوقي اليوم 43.7 مليار جنيه بنهاية الجلسة.

وبعد خسائر اليوم وصل المؤشر الرئيسي للبورصة ورأس المال السوقي لأدنى مستوى في عام 2023، وفقا للبيان.

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة EGX30 بشكل حاد بنسبة 4.15% إلى مستوى 14724 نقطة، في نهاية تعاملات اليوم الأربعاء.

وانخفض مؤشر EGX70 EWI للأسهم الصغيرة 8.22%، وهبط مؤشر EGX100EWI الأوسع نطاقا بنسبة 7.64%.

ووصلت قيمة رأس المال السوقي للبورصة المصرية بنهاية جلسة اليوم إلى 956.9 مليار جنيه متراجعة تحت مستوى تريليون جنيه لأول مرة منذ 3 يناير الماضي، بحسب بيانات البورصة.

وقالت حنان رمسيس، خبيرة سوق المال بشركة الحرية لتداول الأوراق المالية، لمصراوي، إن تراجع مؤشرات البورصة بهذه المستويات اليوم يأتي استكمالا للتأثر بالحالة التي أصابت الاقتصاد الأمريكي من انهيارات في القطاع المصرفي بعد الأزمة المالية لبنك سيليكون فالي svb.

وأضافت رمسيس، أنه تم الإعلان عن إفلاس أكثر من 3 بنوك أمريكية، مما أثر بالسلب على مؤشرات السوق الأمريكي ودفع بعض أسهم البنوك للسقوط الحر قبل أن تتعافى بعض الشيء أمس.

وتصاعد القلق بين المؤسسين والمستثمرين في رأس المال الاستثماري في وقت سابق من الأسبوع الماضي بعد أن فاجأ بنك سيليكون فالي السوق بإعلانه في وقت متأخر من يوم الأربعاء الماضي أنه بحاجة إلى جمع 2.25 مليار دولار من الأسهم.

وقال البنك إنه اضطر إلى بيع جميع سنداته المتاحة للبيع بخسارة 1.8 مليار دولار مع سحب عملائه المبتدئين الودائع، هو ما دفع بعض المودعين إلى التكالب على سحب ودائعهم يوم الخميس الماضي مما أدى إلى انهيار عمليات البنك وهبوط حاد في أسعار الأسهم وصل إلى 60%، وإعلان السلطات الأمريكية إغلاق البنك في اليوم التالي.

وذكرت حنان رمسيس أن مؤشرات البورصة الأمريكية هبطت بقوة في تداولات ما قبل الافتتاح وذلك بعد صعود قوي أمس للأسواق مع إعلان الفيدرالي حمايته للودائع المؤمنة وغير المؤمنة للبنوك المفلسة إلا أن المخاوف تجددت مع هبوط أسهم كريدي سويس بأكثر من 21% في تداولات ما قبل الافتتاح

وأعاد انخفاض سهم بنك كريدي سويس بنسبة تصل إلى 24% إشعال بعض التوتر بين المستثمرين بشأن مرونة النظام المصرفي العالمي بعد انهيار بنك سيليكون فالي، بحسب وكالة رويترز اليوم.

وجاء ذلك بعد قال أكبر مستثمر له إنه لا يستطيع تقديم المزيد من المساعدة المالية للبنك السويسري، وقال عمار الخضيري رئيس مجلس إدارة البنك الوطني السعودي اليوم الأربعاء “لا نستطيع لأننا سوف نتجاوز 10٪. إنها مسألة تنظيمية”، بحسب وكالة رويترز.

ونشر كريدي سويس أمس الثلاثاء تقريره السنوي لعام 2022 قائلاً إن البنك حدد “نقاط ضعف جوهرية” في الضوابط على التقارير المالية ولم يوقف بعد تدفقات العملاء إلى الخارج.

ويسعى ثاني أكبر بنك في سويسرا إلى التعافي من سلسلة من الفضائح التي قوضت ثقة المستثمرين والعملاء. ارتفعت تدفقات العملاء الخارجة في الربع الأخير إلى أكثر من 110 مليار فرنك سويسري (120 مليار دولار).

وأشارت حنان رمسيس إلى تصريحات وكالة فيتش الاقتصادية بأن الأزمات المترتبة على خلفية إفلاس البنوك سيكون لها أضرار على المدى القصير، وهو ما أدى إلى تأثر مؤشرات العديد من الأسواق العالمية بما فيها السوق المصري.

وسجلت تعاملات المستثمرين المصريين صافي بيع من الأسهم بقيمة 117 مليون جنيه، بينما سجلت تعاملات العرب صافي شراء بقيمة 94.5 مليون جنيه، وسجلت تعاملات المستثمرين الأجانب صافي شراء بقيمة 22.5 مليون جنيه.

اقرأ أيضا:

انهيار بنك سيليكون فالي.. لماذا هوت البورصة المصرية خلال جلسة الأحد؟

البورصة تهوي بنسبة 4.15% بنهاية تعاملات اليوم الأربعاء